الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

ضابط بجيش الاحتلال: إن ردت الجهاد فحماس ستنضم للقتال ضدنا

غزة - هلا الاخبارية

فلسطين الجديدة : قال ضابط كبير في القيادة الجنوبية بجيش الاحتلال: “اعتقد بان أحداث تفجير كيسفوفيم التابع للجهاد الاسلامي لم تنته بعد”، لافتاً الى أنه إذا قام الجهاد الاسلامي بالرد ضد اسرائيل فسيكون حينها من الصعب ان تقف حماس مكتوفة الأيدي وستنضم لتقاتل لجانب الجهاد.

و نقلت صحيفة يديعوت أحرونوت عن الضابط قوله: “لا يجب ان نشعر بالنجاح فلا زلنا في حالة تأهب قصوى”.

واضاف الضابط قائلا: ” علينا ألا نشعر بأننا نجحنا بتفجير النفق، و نحن نعتقد بان الجهاد الاسلامي تلقى ضربة، و نحن على إثرها في حالة تأهب قصوى حتى الساعة”.

و لفت الى أنه في كل لحظة يمكن ان يحدث شيء، مهدداً بأن جيش الاحتلال سيرد ضد أي جهة تستهدف ما وصفها “سيادة اسرائيل”.

وحسب الضابط، فإن هناك تنسيق بين حماس والجهاد ولكن الجهاد يمكن ان يرد لوحده، و يمكن ان ينتقم انطلاقا من الضفة الغربية وليس بالضروري من قطاع غزة.

ووفقا للضابط، فالاعتقاد لدى قيادة الجيش أنه يمكن ان تنفذ الجهاد الاسلامي عمليات انتقامية انطلاقا من الضفة الغربية وليس انطلاقا من اراضي قطاع غزة

و أشار الى أن قيادة الجيش بعد الحرب الاخيرة على قطاع غزة في عام 2014 رصدت بان الجهاد الاسلامي بدأ يحفر انفاق هجومية وحماس كانت على علم بذلك، و هي لا تمانع.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock