الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

شعث: التسليم بصفقة القرن خيانة ولن نقبل الهيمنة الأمريكية

غزة - هلا الاخبارية

رام الله – هلا الاخبارية

أكد مستشار الرئيس للشؤون الدولية نبيل شعث، أن التسليم بصفعة القرن الأمريكية هو خيانة للقضية الفلسطينية، وأن القيادة الفلسطينية لن تقبل هيمنة أمريكا بعد الآن، موضحاً أن الشعب الفلسطيني له سيادة، حيث زاد عدد سكانه من مليون ونصف عام 1948 إلى 13 مليوناً هذا العام.

وقال شعث، في لقاء عقده في سفارة دولة فلسطين بالقاهرة، إن القيادة الفلسطينية تواجه أمريكا وإسرائيل مواجهةً كاملة في غيبة موقف عربي قادر على حماية المشروع الفلسطيني، لافتاً إلى أن العالم سيتغير وأمريكا ليست مالكة للعالم، ولن نُترك وحيدين في مواجهة هذه المعركة السياسية.

وأضاف أن الرئيس محمود عباس هو في موقع المواجهة الكامل للولايات المتحدة وإسرائيل في ظل تعنت الحكومة الإسرائيلية وقرار الإدارة الأمريكية الأخير، باعتراف القدس عاصمة لإسرائيل، ونقل سفارتها إليها، متجاهلة أن القدس الشرقية، هي أرض فلسطينية محتلة منذ عام 1967، وهي عاصمتنا التي نريدها أن تكون مدينةً مفتوحة أمام أتباع الديانات السماوية الثلاث الإسلام والمسيحية واليهودية.

وشدد شعث، على خطورة استمرار الاستيطان المستمر على الأراضي الفلسطينية، مؤكداً أنه خلال ثلاث سنوات، سينتهي العالم الذي تحكمه الولايات المتحدة الأمريكية، وسيتحول إلى عالم متعدد الأطراف، وسوف تكون أحد هذا العالم الجديد، منوهاً إلى أننا صامدون على الأرض الفلسطينية، ومؤمنون بوجود عدالة لتغيير الآخر مع استخدام الدبلوماسية الفلسطينية التي مكنتنا من نجاحات كثيرة.

وقال شعث، إن مصر هي القائدة التاريخية للمنطقة العربية، ويجب أن تكون إحدى الدول التي تحكم هذا العالم في إطاره الجديد، موكداً أن المصالحة الوطنية تسير ببطء، وعلينا أن نسرع بتمكين حكومة الوفاق في ظل الجهود التي تقوم بها الشقيقة مصر، معرباً عن شكره وتقديره للقيادة المصرية، ودعمها للثوابت الفلسطينية، حيث إن تعزيز الوحدة الوطنية هو خيار استراتيجي، وضرورة لتعزيز صمود شعبنا الفلسطيني على الأرض الفلسطينية، خاصة ما يتعرض له أهلنا داخل الخط الأخضر، ولن نكرر ما حدث في عام 1948.

وأكد على ضرورة الإبداع في التصدي الشعبي في ظل سرقة الأراضي واعتداء المستوطنين على شعبنا في الضفة الغربية وفي القدس، وتعزيز الأمل في شعبنا في الشتات، الذين ينتظرون العودة إلى فلسطين، التي هجروا منها منذ 70 عاماً.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق