الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

جيروزاليم بوست.. انضمام حماس لمعركة في الشمال بات واقعيا

غزة - هلا الاخبارية

غزة – هلا الاخبارية

قالت صحيفة “جيروزاليم بوست” العبرية، إن إسرائيل باتت مهددة أكثر من أي وقت مضى باندلاع حرب على جبهتيها الشمالية والجنوبية في آن واحد.

وذكرت الصحيفة، في تقرير عبر موقعها الالكتروني اليوم الاثنين، أن قيام حركة حماس بترميم علاقتها مع إيران، يجعل إسرائيل مهددة بمواجهة خطر الحرب على جبهتين، في حال اندلعت حرب بينها وبين القوات المدعومة من إيران في سوريا.

وأكدت أن “احتمالية انضمام مقاتلي حماس في قطاع غزة إلى المعركة أصبح أكثر واقعية اليوم مقارنة بالعام الماضي”.

وتساءلت الصحيفة: ما الذي يجعل احتمالية مواجهة إسرائيل الحرب على جبهتين أكثر واقعية؟.

وأجابت “جيروزاليم بوست” عن السؤال بقولها: علاقات حماس مع إيران تدهورت في 2011 بعد رفض الحركة دعم بشار الأسد الرئيس السوري المدعوم من إيران عندما اندلعت الحرب الأهلية في سوريا وفي ذات الوقت نقل كبار قادة حماس مقراتهم من دمشق إلى الدوحة وبدأت إيران في تقديم الدعم لحركات مسلحة في غزة تعارض حماس بقوة”.

ولكن بذلت حماس الكثير من الجهود خلال العام الماضي لاستعادة علاقاتها مع طهران، حيث بعثت عدد من الوفود إلى إيران للقاء مسئولون إيرانيون والدفاع عنها في المنتديات العامة ضد انتقادات منافسيها في الشرق الأوسط، بحسب الصحيفة.

وفي أغسطس، قال رئيس حماس في غزة يحي السنوار للصحفيين إن إيران أصبحت الداعم الأكبر لجناح حماس العسكري “كتائب عز الدين القسام”.

وفي ديسمبر، وصف نائب رئيس الحركة صالح العاروري العلاقات مع إيران بأنها “ممتازة”، وأشاد بدعمها للمقاومة في غزة.

وقال في تصريحات لتلفزيون القدس وقتها:” ما تقدمه إيران للمقاومة ليس رمزيا. إنه حقيقي ومركزي وضروري، لضمان المقاومة واستمرارها وفاعليتها”.

“ومن أجل جميع الأهداف الحساسة-تضيف الصحيفة-، لقد أصبح من الواضح أن حماس وإيران قد تجاوزا نزاعهما السابق والآن ينظر كل طرف للآخر على أنه شريك استراتيجي”.

وأشارت إلى أن قادة حماس قد قالوا مؤخرا إنهم ليسوا حريصين على حرب جديدة مع إسرائيل بعد الدخول في 3 صراعات عنيفة مع الدولة اليهودية في السنوات العشر الماضية.

لكن إذا كانت الحرب ستندلع بين إسرائيل والقوات المدعومة من إيران في سوريا وشمال إسرائيل، ففي ضوء علاقات حماس وإيران الأكثر قربا فإن احتمال أن تفتح كتائب عز القسام جبهة ثانية ضد إسرائيل أكثر واعية اليوم من عام مضى، على حد تعبير الصحيفة.

وكان صاروخ مضاد للطائرات أسقط طائرة حربية إسرائيلية أثناء عودتها من غارة على مواقع قوات تدعمها إيران في سوريا السبت في أخطر المواجهات التي وقعت حتى الآن بين إسرائيل والقوات المدعومة من إيران عبر الحدود، بحسب رويترز.

وقال مسؤول في دولة الاحتلال إن المقاتلة وهي من طراز إف-16 أصيبت بصاروخ سوري مضاد للطائرات وتحطمت في شمال إسرائيل. وأضاف أن الطائرة كانت ضمن ثماني طائرات على الأقل أرسلت ردا على ما وصفته إسرائيل بتوغل طائرة إيرانية دون طيار في مجالها الجوي في وقت سابق من نفس اليوم.

يشار إلى أن إسرائيل أكدت أكثر من مرة أنها ستتصدى لأي محاولات إيرانية بتواجد عسكري لها في سوريا.

التعليقات

إغلاق
إغلاق