الأخبار العالميةالاخبار المميزة

واشنطن تعلن رغبتها في “إعادة العلاقات” مع روسيا

غزة - هلا الاخبارية

غزة – هلا الاخبارية

أعلنت الناطقة باسم الخارجية الأمريكية هيذر نويرت أن الولايات المتحدة تتمنى “إعادة العلاقات” مع روسيا نظرا لوجود ملفات ذات “اهتمام مشترك” بين البلدين، من بينها كوريا الشمالية.

وقالت نويرت في موجز صحفي، اليوم الخميس: “برأيي، العلاقات (بين الولايات المتحدة وروسيا) شديدة التعقيد والارتباك، وكان وزير الخارجية (الأمريكي) واضحا عندما قال العام الماضي أن هذه العلاقات في أدنى مستوياتها”. وأضافت: “نحن نتمنى إعادة هذه العلاقات، لأن هناك مجالات كثيرة موضع قلق متبادل، وكوريا الشمالية واحدة منها”.

مع ذلك، فقد أكدت نويرت عزم واشنطن “مواصلة الضغط على الحكومة الروسية كي تفعل ما هو صحيح” فيما يتعلق بالوضع في سوريا. وجددت نويرت الاتهامات الأمريكية الموجهة إلى دمشق باستخدام الأسلحة الكيميائية “ضد الشعب السوري”، مضيفة أن السلطات السورية تفعل ذلك “بإذن من روسيا”.

نويرت: لا خطط لنا لتقسيم سوريا

كما نفت الناطقة باسم الوزارة وجود أي خطط لدى واشنطن لتقسيم سوريا، مؤكدة أن الهدف الوحيد للوجود الأمريكي هناك هو القضاء على تنظيم “داعش”. وفي تعليقها على تصريحات وزير الخارجية الروسي سيرغي لافروف لذي قال إن “الأمريكيين ربما يخططون لتقسيم روسيا”، قالت نويرت: “إن هدف الولايات المتحدة هو القضاء على داعش وأنا أعتقد أنها حقيقة يعرفها الجميع.. نحن موجودون هناك من أجل دحر داعش وهذا هو السبب الوحيد”. غير أنها استدركت قائلة إن الهدف الآخر للوجود الأمريكي في سوريا هو “إعادة الاستقرار إلى هذا البلد، كي يمر بعملية جنيف ويقترب من إجراء الانتخابات في المستقبل”.

التعليقات

إغلاق
إغلاق