الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

مجلة ايطالية تنشر مذكرات الرئيس عرفات السرية

غزة - هلا الاخبارية

القدس – هلا الاخبارية

قالت صحيفة يديعوت احرانوت الاسرائيلية الصادرة اليوم الأحد ان 19 مجلداً من المذكرات التي كتبت على مدى قرابة 20 عاما ، تكشف تفاصيل كثيرة عن شخصية وحياة رئيس منظمة التحرير الفلسطينية ورئيس السلطة الفلسطينية الرئيس الراحل ياسر عرفات.

وقد تمكنت الصحيفة الإيطالية “لـ’إسبريسو” من الحصول على اليوميات ونشر نقاطها الرئيسية في عددها الصادر اليوم.

وعلمت صحيفة “يديعوت احرونوت” أنه جرى الاحتفاظ باليوميات لدى أمينين عليها في لوكسمبورغ منذ وفاة عرفات في عام 2004.

ومن بين ما يكشف عنه المراسل ليريو أباتا، معلومات تتعلق بعملية أوسلو واجتماعات عرفات مع رئيس الوزراء الإسرائيلي السابق اسحق رابين ووزير الخارجية في حينه شمعون بيرس.

وحسب الصحيفة فقد وصف عرفات بيرس، بعد أول لقاء بينهما انه “شخص ممتاز وزينة جميلة” ، وليس من الواضح ما إذا كان قد قصد بهذه المقولة إظهار المودة أو الازدراء.

وكشف أيضا أنه قبل زواجه من سهى الطويل، كتب عرفات في مذكراته: “كيف يمكنني الزواج من سهى، أنا متزوج من فلسطين وشعبها”.

وطبقا لليوميات، لم يتحمل عرفات بتاتا أي مسؤولية عن العمليات التي نفذتها منظمة التحرير الفلسطينية، وعندما سأله نوابه عن السماح بشن هجمات، كان يقول لهم “قرروا أنتم” ، وعندما كان يجري تنفيذ عملية عرف عنها مسبقا، كان يبتسم ويقول “جيد، جيد!”.

ويدعى عرفات أيضا أنه دعم صدام حسين في حرب الخليج الأولى رغم إرادته، على الرغم من أنه اعتقد أنها خطأ فظيع: “حاولت من خلال عدة مكالمات هاتفية جعله يتخلى عن هذا الجنون”.

مع ذلك، فإن معظم النص المنشور في “لـ’إسبريسو” يتعامل مع علاقات عرفات مع القيادة الإيطالية.

على سبيل المثال، تكشف اليوميات للمرة الأولى أن عرفات يعترف بأنه ساعد على توفير “حجة” زائفة لرئيس الوزراء الإيطالي سيلڤيو برلسكوني في إحدى قضايا الفساد.

ووفقا للمقال فقد اجتمع عرفات سرا مع برلسكوني في عام 1998، وخلال محاكمة برلسكوني بتهمة الرشوة قدم عرفات بيانا كاذبا للنيابة العامة الإيطالية قال فيه إن برلسكوني حول مبلغ 10 مليارات ليرة إيطالية لدعم الفلسطينيين وليس لحزب إيطالي.

وحسب عرفات فقد كذب مقابل حصوله على مبلغ جيد من برلسكوني ، وتشمل اليوميات تسجيلا للمبالغ التي حصل عيلها عرفات من برلسكوني. على حد زعم المجلة الايطالية

 

التعليقات

إغلاق
إغلاق