الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

ماذا على طاولة فتح وحماس خلال اجتماعات الأسبوع المقبل بغزة؟

غزة - هلا الاخبارية

غزة – هلا الاخبارية

قال إياد نصر عضو المجلس الثوري لحركة التحرير الوطني الفلسطيني (فتح): إن وفدي اللجنة المركزية والمجلس الثوري سيلتقيان حركة حماس والفصائل الفلسطينية في قطاع غزة.

وأضاف نصر : الوفود ستتابع ملفات المصالحة، بما في ذلك ملف الموظفين، وكذلك الجباية، وعمل الحكومة في قطاع غزة، كما ستقدم رؤى داعمة لإنجاح المصالحة.

وأوضح أن الوفد الفتحاوي، سيجلس مع الأطر التنظيمية، للنظر في أوضاع التنظيم الداخلية في قطاع غزة.

إلى ذلك، قال قيادي بارز في حركة فتح: إن أسماء أعضاء وفد حركته، سيتم تحديده عقب اجتماع اللجنة المركزية المقرر يوم الأحد المقبل، وسيتم خلال الاجتماعات مع حركة حماس التطرق لتوصيات اللجنة الإدارية القانونية، التي أنهت اجتماعاتها بتوصية لمجلس الوزراء الفلسطيني، بضرورة ملء الشواغر واستيعاب من جرى تعيينهم بعد 14-6-2007 حسب الاتفاق الذي جرى توقيعه في القاهرة، ووفقًا لإمكانيات الحكومة.

وأوضح المسؤول، أن وفد فتح سيعقد عدة جلسات مع رئيس المكتب السياسي لحركة حماس إسماعيل هنية، وكذلك يحيى السنوار رئيس حركة حماس في قطاع غزة، وسيتناولون كذلك التحضيرات الأخيرة للزيارة المقترحة إلى القاهرة هذا الشهر، لاستكمال ملفات المصالحة، وفق ما أقره اتفاق المصالحة الموقع في القاهرة في الثاني عشر من تشرين الأول/ أكتوبر الماضي.

ولفت إلى أن ملف الجباية سيأخذ نصيبًا كبيرًا من المحادثات الفتحاوية- الحمساوية، خصوصًا وأن هذا الملف كان تأثيره سلبياً على مسار المصالحة، وكادت أن تتعطل بسببه، خصوصًا وعلى حد تعبير القيادي الفتحاوي، أن وزارة المالية بغزة لم ترسل أي شيكل للحكومة برام الله، وبالتالي هذا يخالف اتفاق القاهرة.

وكان روحي فتوح عضو اللجنة المركزية لحركة فتح، ذكر في وقت سابق لـ”دنيا الوطن”، أنه بعد انتهاء عمل اللجنة الإدارية القانونية، سيكون هناك انفراجات على مستوى المصالحة الوطنية، مشيرًا في الوقت ذاته إلى أنه لا يوجد قطيعة مع المكتب السياسي لحركة حماس، لكن يوجد جمود في الوقت الحالي، وحركة فتح تسعى لكسر هذا الجمود.

التعليقات

إغلاق
إغلاق