الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

جهود لتهدئة الاوضاع في بلدة الدوحة بعد اشتباكات بين عناصر من “فتح” والجبهة الشعبية

غزة - هلا الاخبارية

تمكنت الشخصيات والفعاليات الوطنية في محافظة بيت لحم من تهدئة الاوضاع في بلدة الدوحة بعد الاشتباكات التي اندلعت بين عناصر من حركة (فتح) والجبهة الشعبية في البلدة على خلفية قيام شبان محسوبين على حركة (فتح) بتحطيم مجسم للقائد الوطني جورج حبش كان أقيم في وسط البلدة في الذكرى العاشرة لرحيله والتي تصادف اليوم.

واوضح محمد عبد النبي اللحام، عضو المجلس الثوري لحركة (فتح) والذي كان من بين الشخصيات التي ساهمت في انهاء هذا الخلاف بأن الحادثة وقعت حينما قام عدد من افراد حركة (فتح) بإنزال صور لحكيم الثورة جورج حبش، حيث تصدى لهم مجموعة من الشبان المحسوبين على الجبهة الشعبية ، ما ادى الى اندلاع اشتباكات بين الطرفين.

ولم يؤكد اللحام ما قاله انصار الجبهة الشعبية بشأن قيام افراد من حركة (فتح) بتمزيق صور جورج حبش وتحطيم النصب التذكاري وقيام احدهم باطلاق النار من مسدس الامر الذي اشعل فتيل المواجهات التي تخللها قيام بعض عناصر الجبهة الشعبية بمهاجمة منزل المتهم باطلاق النار والقاء الحجارة عليه، وهو ما استدعى حضور قوة من الشرطة لفض المواجهات بين عناصر التنظيمين وقيامها باستخدام وسائل تفريق المظاهرات واطلاق قنابل الغاز والعيارات النارية في الهواء بعدما تم مهاجمة هذه القوة بالحجارة.

وقال الناشط عامر العجوري والمحسوب على الجبهة الشعبية والذي شارك في تهدئة الامور بأن احد عناصر فتح الملثمين اطلق النار باتجاه مجموعة من كوادر الجبهة الذي جاؤوا لمنع انزال صور الحكيم وتحطيم النصب التذكاري، مؤكدا ان القاء الحجارة باتجاه الشرطة أمر مستنكر تماما كما هو تمزيق الصور.

واضاف “المهم الان ان الاشتباكات بين عناصر التنظيمين قد انتهت وهناك المزيد من الجهود الوطنية تبذل لتنقية الاجواء”.

بدوره، اعرب محافظ بيت لحم، اللواء جبرين البكري، عن اسفه لوقوع هذه الاحداث، وقال “يجب على كل الاطراف التحلي بالمسؤولية وخاصة عندما تهبط الامور الى هذا الحد فنحن امام مفترق طرق عميق وخطير حيث نواجه كشعب وقيادة وقضية مؤامرات خطيرة عنوانها القدس واللاجئين وهذا أمر مؤسف للغاية وعلى الجميع ان يتحلى بالمسؤولية لتهدئة الامور وضمان عدم تصعيدها ولهذا جاء رجال الشرطة الذين يجب ان تكون جهودهم مسنودة من قبل الجماهير لتثبيت الامن وضمان الاستقرار والهدوء”.

وعقدت القوى الوطنية في محافظة بيت لحم بحضور العديد من الشخصيات والفعاليات في ساعة متأخرة من هذه الليلة اجتماعا لمحاصرة وتطويق تداعيات هذه الحادثة.

وعلمت “القدس” دوت كوم ان الشرطة الفلسطينية اعتقلت احد نشطاء حركة (فتح) وهو يعمل في سلك الشرطة بتهمة بإطلاق النار خلال المشاجرة.

التعليقات

إغلاق
إغلاق