الأخبار العربية

بعد رفض بيان بن عوف..المجلس العسكري بالسودان يعقد لقاءً مع القوى السياسية

غزة - هلا الاخبارية

قالت قناة (الجزيرة) الإخبارية صباح اليوم الجمعة: إن لجنة سياسية مكلفة من المجلس العسكري في السودان، ستعقد لقاءً مع القوى السياسية.

وأعلن حزب (الأمة القومي) السوداني رفض بيان وزير الدفاع “جملة وتفصيلا”، مؤكدا أن مطالب المحتجين تتمثل في “تنحية كاملة للرئيس ونظامه ورموزه وتسليم السلطة إلى حكومة مدنية انتقالية”.

وقال الحزب في بيان عنونه بـ ” التمسك بمطالب شعبنا في نظام جديد ورفض الالتفاف عليها”: “قد استمعنا باستنكار شديد إلى بيان وزير دفاع النظام البائد الذي لا يعبر عن شعبنا، ولا عن قواته المسلحة التي التحمت معنا.. وحزبنا وهو متضامن مع قوى الحرية والتغيير، يود أن يوضح في هذا الظرف الوطني الدقيق، أن هذا البيان، وقد أبقى على أكبر رموز النظام المعادية للشعب، يعتبر مرفوضا من قبلنا جملة وتفصيلا كما هو مرفوض من كل أحرار قواتنا المسلحة”.

وأضاف البيان أن “مطالب انتفاضة شعبنا صيغت بجلاء لا يقبل اللبس في (إعلان الحرية والتغيير)، وتمثلت في التنحية الكاملة للرئيس البشير ونظامه، ورموزه، وتسليم سلطة الشعب إلى حكومة، مدنية، انتقالية، توكل إليها مهمة تنفيذ إعلان الحرية والتغيير بكفاءة، وصرامة، وبلا نقصان، أو تفريط”.

وكان وزير الدفاع السوداني عوض بن عوف، أعلن يوم الخميس عزل الرئيس عمر البشير وتشكيل مجلس عسكري انتقالي يدير شؤون البلاد خلال عامين.

ورغم حظر التجوال الذي فرضه الجيش السوداني يوم الخميس تجمع المحتجون في ساحة اعتصامهم أمام مقر القيادة العامة للقوات المسلحة تلبية لدعوة تجمع المهنيين السودانيين لكسر الحظر.

وأعلن تجمع المهنيين السودانيين المعارض عبر صفحته في “فيسبوك” أن “الانصياع لقرار حظر التجوال هو اعتراف بحكومة الإنقاذ المستنسخة”.

وردد المتظاهرون الشعار المطالب بـ”الحرية والسلام والعدالة”، فيما دعا ممثلون عن تجمع المهنيين الشعب إلى البقاء في شوارع وميادين العاصمة والولايات ومواصلة الاعتصام أمام القيادة متمسكين بسلمية الاحتجاج.

وفي بيان نشر في (فيسبوك) دعا التجمع إلى “خرق حظر التجول لكسر شوكة النظام”، مؤكدا أن “الثورة مستمرة” حتى إكمال الطريق المختار، وفق ما نقل موقع (روسيا اليوم).

وأضاف: “لن نتراجع شبرا حتى إسقاط النظام كاملاً، وتسليم السلطة لحكومة انتقالية مدنية”، مطالبا العسكريين بالانحياز الكامل لخيار الشعب وعدم الانصياع لأوامر “طغمة الانقلاب الفاشل”.

ونقلت وكالة الصحافة الفرنسية عن أحد المحتجين قوله إن “بن عوف والبشير وجهان لعملة واحدة.. ونحن كشباب ومواطنين نرى ما يحدث، الحكومة تتلاعب بنا”.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق

أنت تستخدم إضافة Adblock

برجاء دعمنا عن طريق تعطيل إضافة Adblock