شؤون إسرائيلية

قناة إسرائيلية: اتفاق التهدئة في غزة مع حماس وصمة عار

غزة - هلا الاخبارية

ذكرت القناة 20 العبرية إن اتفاق التهدئة مع حركة حماس في قطاع غزة وصمة عار على إسرائيل واستسلام لغزة.

وقالت القناة على موقعها الإلكتروني، مساء اليوم الخميس، أنه “على إسرائيل بنسيانها للأسرى لدى حركة “حماس” في قطاع غزة عليها أن تطلب الغفران من المستوطنين في غلاف غزة”.

وأضافت القناة بأن اتفاق وقف إطلاق النار بين حركة “حماس” وإسرائيل يعني الاستسلام لحركة (إرهابية)، وبأنه ذروة الأحداث لهذا الصيف، وقالت إسرائيل نعم لحركة حماس، بعد 130 يوما من (الإرهاب)، بحسب موقع “سبوتنيك”.

وأكدت القناة العبرية أن “130 يوما من إطلاق الطائرات الورقية الحارقة وبالونات الهيليوم المشتعلة يعني الاستسلام لحركة (إرهابية)، رغم أن الجيش الإسرائيلي الأقوى في منطقة الشرق الأوسط، والجيش الأكثر أخلاقية في العالم”، وفق تعبيرها.

وكانت صحيفة هآرتس كشفت اليوم الخميس،عن ستة بنود رئيسية لاتفاق التسوية في قطاع غزة بين حماس وإسرائيل، ستنفذ بشكل تدريجي بشرط الحفاظ على الهدوء.

وذكرت أن البنود الستة للاتفاق هي: وقف إطلاق نار شامل؛ فتح المعابر وتوسيع مساحة الصيد؛ مساعدات طبية وإنسانية؛ تبادل أسرى ومفقودين؛ ترميم بنية تحتية واسع النطاق في القطاع بتمويل أجنبي؛ محادثات حول ميناء ومطار.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق