الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

المركزي يعقد غداً برام الله والفصائل تتوجه من غزة للقاهرة

غزة - هلا الاخبارية

يعقد المجلس المركزي الفلسطيني دورته الـ29 غداً الاربعاء في مدينة رام الله وعلى طاولته ملفات هامة ، في وقت بدأت وفود الفصائل الفلسطينية بالتوجه من قطاع غزة الى القاهرة للمشاركة في مباحثات المصالحة الفلسطينية والتهدئة مع الاحتلال الاسرائيلي.

وينعقد غداً في رام الله المجلس المركزي الفلسطيني في دورته الـ29، وسط تحديات ومخاطر، أهمها استمرار حالة الانقسام الفلسطيني وما سمي إعلامياً ” صفقة القرن “، واستمرار إسرائيل في سياسة الاستيطان والتهويد، وفرض قوانين عنصرية تؤثر على وجود الفلسطينيين في الداخل وإحساس الفلسطينيين بانهيار حلم الدولة الفلسطينية واستبداله بمشروع تحسين الحياة المعيشية للسكان.

ويسعى أعضاء المجلس المركزي الذي يمثل أعلى هيئة تشريعية فلسطينية الاتفاق لصياغة استراتيجية موحدة متفق عليها لمواجهة التحديات المختلفة، يحملها الرئيس الفلسطينيمحمود عباس إلى اجتماعات الجمعية العامة للأمم المتحدة.

وكان أمين سر اللجنة المركزية لحركة فتح، جبريل الرجوب، قد صرّح بأن المجلس المركزي سوف يدرس إمكانية الانفكاك من اتفاق أوسلو وكل تبعاته وخصوصاً أن إسرائيل تنصلت من كل التزاماتها.

وانعقد المجلس المركزي آخر مرة في يناير مطلع العام الحالي، حيث قرر وقف التنسيق الأمني مع إسرائيل والاتفاقيات الاقتصادية، وتكليف اللجنة التنفيذية بتعليق الاعتراف بإسرائيل لحين اعترافها بفلسطين، وهي قرارات لم تنفذ بعد، وهو ما اعتبره البعض مجرد مراكمة لقرارات، ما أثار حفيظة بعض الفصائل الفلسطينية وعمّق الخلاف الفلسطيني الفلسطيني.

وأعلنت الجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين، عن موقفها من المشاركة في جلسة المجلس المركزي الفلسطيني المقرر عقدها يوم غدٍ الأربعاء في رام الله.

وأكد المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين في بيان وصل وكاله “هلا” الاخبارية نسخه عنه، أنه اتخذ بالإجماع قراراً بمقاطعة الدورة القادمة (الدورة الـ 29) للمجلس المركزي لمنظمة التحرير التي ستعقد في رام الله في 15/8/2018.

وفي قطاع غزة بدأت وفود الفصائل الفلسطينية بالتوجه من قطاع غزة الى العاصمة المصرية القاهرة لعقد لقاءات مع المسؤولين المصريين والمشاركة في بحث ملفي التهدئة مع الاحتلال الاسرائيلي والمصالحة الفلسطينية.

ووصل الليلة قبل الماضية وفد حركة حماس من غزة والخارج الى العاصمة المصرية القاهرة للقاء المسؤولين المصريين لبحث ملفي المصالحة الفلسطينية والتهدئة مع الاحتلال الاسرائيلي.

وقال القيادي في حركة حماس سامي ابو زهري ان وفد حركة حماس من غزة والخارج وصل القاهرة الليلة قبل الماضية.

وكشف القيادي في حركة حماس عزت الرشق، مساء أمس الاثنين، أن حركة حماس تجري في العاصمة المصرية القاهرة، لقاءات تشاورية مع الفصائل الفلسطينية وفصائل المقاومة حول التهدئة في غزة مع الاحتلال الإسرائيلي، وحول المصالحة الفلسطينية .

وغادر وفد من قيادة لجان المقاومة الشعبية قطاع غزة، اليوم الثلاثاء، متوجها إلى العاصمة المصرية القاهرة للمشاركة في حوارات التهدئة والمصالحة.

وقالت لجان المقاومة في تصريح تلقت “سوا” نسخة عنه، إن وفدا من قيادة لجان المقاومة غادر قطاع غزة للمشاركة في حوارات القاهرة.

ومن المقرر ان تغادر باقي وفود الفصائل الفلسطينية في غزة للقاهرة خلال الساعات القليلة المقبلة.

يذكر أن طلال أبو ظريفة عضو المكتب السياسي للجبهة الديمقراطية لتحرير فلسطين كان قد أكد أمس في تصريحٍ صحفي، إن الأيام القادمة ستشهد حوارًا للفصائل مع حركتي حماس وفتح برعاية مصرية؛ لمناقشة الآليات الضرورية لتجاوز حالة الانقسام وفتح الطريق أمام المصالحة وتهيئة الظروف لمشاركة الكل الفلسطيني.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق