الأخبار الفلسطينية

ما الرسالة السرية التي وجهها حسن نصر الله للرئيس محمود عباس؟

غزة - هلا الاخبارية

غزة – هلا الاخبارية

كشف مسؤول فلسطيني، عن فحوى الرسالة التي بعثها حسن نصر الله، الأمين العام لحزب الله اللبناني، للرئيس الفلسطيني محمود عباس، خلال زيارة وفد منظمة التحرير الفلسطينية وحركة فتح، إلى بيروت، والتي حدثت في مطلع العام الجاري.

وأرسل الرئيس عباس، وفدًا يرأسه عضو اللجنة المركزية لحركة فتح عزام الأحمد، بناءً على طلب من نصر الله شخصيًا، وكان هذا اللقاء حتى قبل عقده سريًا، قبل أن يُعلن عنه من قبل الأحمد في وقت لاحق، دون الكشف عن أية تفاصيل، رغم أن عزام التقى قبل ذلك برئيس الوزراء اللبناني سعد الحريري، وهذا اللقاء كان مُعلنًا، على عكس لقاء عزام بنصر الله.

وقال المسؤول “الذي فضّل عدم الكشف عن هويته”: إن اللقاء كان موضوعيًا وصريحًا، وهو اللقاء الرابع ما بين نصر الله وأقطاب السلطة الفلسطينية، حيث أراد نصر الله، جسر الهوة بين حزبه والقيادة الفلسطينية، رغم أن العلاقة مع فتح في إقليم لبنان جيدة، لكن طرأت خلافات في وجهات النظر ما بين السلطة وحزب الله، في عدد من الأمور، بسبب دعم الحزب اللبناني لحركة حماس، عبر إيران من جهة، والتصريحات المسيئة المتبادلة من جهة أخرى.

وأضاف المسؤول: نصر الله أكد لأبو مازن، في الرسالة، أن حزب الله وكل اللبنانيين يتفقون مع القيادة الفلسطينية، في تصديها لصفقة القرن والخطط الأمريكية والإسرائيلية، دون الانتقاص من دور الرئيس الفلسطيني في معاركه المتواصلة بالأمم المتحدة، بل حيّا وقدّر مساعي السلطة، إضافة لممارسة حزب الله لدور من أجل تحسين أوضاع اللاجئين الفلسطينيين بالمخيمات اللبنانية، وتحديدًا عقب انتهاء الانتخابات النيابية في لبنان، والتي جرت بعد ذلك وتحديدًا في أيار/ مايو الماضي.

وأوضح المسؤول، أن نصر الله، طالب الرئيس عباس، بضرورة توحيد الفلسطينيين، والاشتراك جميعًا في مواجهة (صفقة القرن)، متعهدًا له بأن يضغط على حماس من أجل إعادتها لطاولة المصالحة، مشيرًا إلى أن زعيم حزب الله، شكر أبو مازن لعدم إدخال السلطة الفلسطينية في صراعات المنطقة، بما في ذلك أزمة سوريا، أو الحرب في اليمن.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق