الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

قيادي في حماس: فشل جولة الحوار بالقاهرة يعني انهيار الحالة الفلسطينية

غزة - هلا الاخبارية

غزة – هلا الاخبارية

رأى القيادي في حركة حماس د. غازي حمد ان انهيار جولة الحوار بين حركتي فتح وحماس في القاهرة سيعني انهيار الحالة الفلسطينية والوحدة الوطنية والاستسلام للواقع السياسي الذي قد يفرض على الفلسطينيين من أطراف خارجية.

وشدد حمد خلال لقاء له مع قناة الغد الفضائية ان حركة حماس تسعى هذه الجولة لوضع قواعد تجنبًا لتكرار تجربة الفشل مرة أخرى

وقال إن الجميع يعاني من كثرة الفشل في قضية المصالحة، وأن الشروط التي وضعتها الحركة قبل الدخول في جولة جديدة من محادثات المصالحة تأتي كي تبدأ الجولة الجديدة على أسس صلبة وواضحة، خاصة أن الشارع الفلسطيني والفصائل جميعا أصيبت بحالة من الإحباط من جرعات الفشل المتكرر للمصالحة خلال السنوات الماضية.

وأضاف حمد أن الاتفاقات السابقة لم تنجح في تطبيق المصالحة أو إعادة ترتيب البيت الفلسطيني، سواء على مستوى “منظمة التحرير” أو حتى على مستوى الحكومة، مشيرا إلى أن هناك الكثير من الأسئلة حول سبب فشل الجولات السابقة من الاتفاقات على المصالحة، مؤكدا أن ما طرحته حماس هي ضمانات للتطبيق الاتفاقات وليست شروطًا مُسبقة، من رفع العقوبات عن القطاع وتشكيل مجلس توحيدي.

وأوضح حمد أن المطلوب الآن رفع الحصار عن القطاع سيحقق راحة كبيرة، إذ لا يستطيع أحد الدخول في اتفاقات مصالحة في ظل وجود حالة إنسانية خانقة، مؤكدا أن الأمور تحتاج إلى خطوات لتخفيف الالآم وحل الأزمات حتي يمكن خوض تلك الجولة بشكل جيد وبثقة، مؤكدا أن أحد أهم أسباب فشل تطبيق المصالحة هو فقدان الثقة بين حركتي “فتح” و”حماس”.

وأكد حمد أن الاجراءات التي نفذتها السلطة على القطاع شكلت أزمة كبيرة للغاية، وتسببت في تظاهر كوادر “فتح” للمطالبة برفع الاجراءات العقابية عن غزة، مشيرا إلى أن القضية الأكبر هي التأسيس لمصالحة وطنية شاملة وتستمر ولا تتعرض لحالة الفشل.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق