الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

صور: “عارية الأهرامات” تلتقط صوراً بلا ملابس بجوار حائط البراق

غزة - هلا الاخبارية

غزة – هلا الاخبارية

في محاولة لاستفزاز مشاعر المسلمين، قامت عارضة الأزياء البلجيكية (ماريسا بابين) بعرض صور التقطت لها وهي عارية عند (حائط البراق) يوم افتتاح السفارة الأمريكية في القدس.

والتقطت الصور بعد قدومها للاحتفال بذكرى 70 عاماً على قيام “إسرائيل”،  وقالت أنها تدرك أن التصوير الفوتوغرافي قد يبدو استفزازياً لبعض الناس، وأن الشيء الرئيسي هو الحرية وأضافت أيضا إن القدس مدينة مختلطة دينية وعلمانية ومتعددة الثقافات .
وسيتم عرض الصور العارية التي التقطت للعارضة حول العالم في معرض “الطريق إلى الحرية” في بلجيكا.

الجدير بالذكر أنها ليست المرة الاولى لماريسا بابين، فقد نشرت صورًا عارية لها بمنطقة الأهرامات ومعبد الكرنك بالأقصر، وقالت في مجلة (نيوز بلاد) الهولندية، أنها اتفقت مع صديقها الأسترالي المولع بالحضارة الفرعونية على جلسة تصوير عارية بمنطقة الأهرامات بالجيزة، ومعبد الكرنك بالأقصر، وبالفعل غطت أجزاء من جسدها بالوشوم الهيلوغروفية، وارتدت جلبابًا وتوجهت إلى الأهرامات وفي مكان هادئ، خلعت ملابسها، وبدأت جلسة التصوير.

وكررت السائحة، ما حدث بمعبد الكرنك بالأقصر، إلا أن شرطة السياحة والآثار ألقت القبض عليها هذه المرة، وكانت أكثر حزمًا حيث حررت محضراً ضدها وتم احتجازها حتى اتصلت بمحامٍ تمكن من إخراجها وتسوية الموقف.

فيما انتفض رواد مواقع التواصل الإجتماعي المصريين معتبرين أن الفتاه البلجيكية، حاولت ان تشوه حضارة الفراعنة المصريين التي كانت وما زالت أقدم حضارة تاريخية منذ أكثر من سبعة آلاف عام، وهي تقدم الإنجازات والاختراعات لتأتي فتاه في يوم وليلية لتطيح بهذه الحضارة أمام إحدي عجائب الدنيا السابع، وهي الأهرامات.

وشنت الجبهة الشعبية للدفاع عن الآثار، هجومًا حادًا ضد وزير الآثار، الدكتور خالد العناني، وطالبت بإقالة المسؤولين عن منطقة آثار الهرم، وذلك بعد ما اسمته بـ” فضيحة” نشر سائحة بلجيكية صورها عارية بالهرم ومعبد الكرنك.

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق