الأخبار الفلسطينيةالاخبار المميزة

وقفة بغزة للمطالبة برفع الإجراءات.. وفتح والشعبية تتهمان الأمن بتفريق المتظاهرين

فيديو

غزة - هلا الاخبارية

غزة – هلا الاخبارية

نظم الأسرى والمحررين وعدد من جرحى مسيرات العودة في قطاع غزة، اليوم الاثنين، وقفة جماهيرية للمطالبة برفع الإجراءات التي تتخذها السلطة الفلسطينية في قطاع غزة وصرف رواتب الموظفين كاملةً.
وشارك في الوقفة، عدد من الأسرى المحررين والجرحى والموظفين الحكوميين، فيما تخلل الوقفة عدد من الخلافات والمناوشات التي أدت إلى إصابات طفيفة بالمكان.
إلى ذلك، أكدت الجبهة الشعبية لتحرير فلسطين على حق شعبنا في مواصلة نضاله الوطني والديمقراطي من أجل إسقاط الانقسام وإنهاء كل تداعياته الكارثية على شعبنا بما فيها إلغاء جريمة الإجراءات المفروضة على أهلنا في قطاع غزة، وصولاً لإنجاز المصالحة واستعادة الوحدة الوطنية.
وشددت الجبهة، في بيان صحفي، وصل “دنيا الوطن” نسخة عنه، على حق الجماهير في التظاهر وحرية التعبير عن رأيها في مجمل القضايا الوطنية والديمقراطية.
وفي هذا السياق عبّرت الجبهة عن إدانتها بوضوح لـ “تدخل أجهزة أمن حماس باللباس المدني والاعتداء على جموع المتظاهرين في ساحة السرايا بمدينة غزة، خلال الوقفة التي جاءت تلبية لنداء الأسرى والمحررين لإنهاء الانقسام واستعادة الوحدة ورفع العقوبات عن غزة والتي جاءت بإجماع ومشاركة الكل الوطني”، وفق البيان.

وثمنت الجبهة، جموع المتظاهرين الذين لبوا هذه الدعوة، داعيةً لوقفة وطنية تقضي بمحاسبة وملاحقة كل المتسببين بالاعتداء على المتظاهرين في ساحة السرايا.

بدورها، قالت حركة فتح، إن “محاولة حركة حماس إقحام عناصرها وسط الاعتصام الذي يطالب بإنهاء الانقسام والتأكيد على الوحدة الوطنية في ساحة السرايا؛ لحرف البوصة والهتاف ضد التيار الجارف من الحضور فشل وانفضح تماماً، وعرٌى موقف حماس من كل ما يجري بأنها لا تريد الوحدة ولا إنهاء الانقسام، وإنما تبحث عن وسائل ضغط لدفع المجتمع الدولي لفصل غزة تحت حجة الوضع الإنساني”.

وأكد المتحدث الرسمي باسم حركة فتح وعضو مجلسها الثوري، أسامة القواسمي، أن “الاعتداء على المشاركين وتخريب المنصة وتمزيق الشعارات التي تطالب بالوحدة وإسقاط الانقسام قد أصاب عناصر حماس في مقتل وأوجعهم، لأن هتافات الوحدة تتنافى مع توجهاتهم وثقافتهم، مع تأكيدنا بأن
الوحدة الحقيقية هي أقرب الطرق للخلاص من الوضع الراهن لكل الشعب الفلسطيني، ويقربنا من الحرية والاستقلال”.

ودعا القواسمي، حركة حماس إلى “الارتقاء لمستوى التحديات والاعلان الفوري عن إنهاء حالة الانقسام وتسليم الحكومة العمل في القطاع”.

 

 

 

 

 

 

الوسوم

التعليقات

إغلاق
إغلاق